حقيقة صفحة: أصول الشعب المغربي Moroccan DNA Genetics & Anthropology

Moroccan DNA Genetics & Anthropology
صفحة اصول الشعب المغربي
تم انشاء صفحة "أصول الشعب المغربي Moroccan DNA Genetics & Anthropology"  حوالي قبل ثلاث سنوات على الفيسبوك (هي و مدونتها) و تدعي الدفاع عن حقيقة ان الشعب المغربي اصوله امازيغية عبر عدة مقالات و تدوينات توظف
صفحة اصول الشعب المغربي
سكرين لمنشور من الصفحة بدون مصدر و كما ان صورة الموقع
غير واضحة و الهدف من ذلك هو سعي الصفحة للربط بين بلان
 (الارهابي) و جوزيف ستالين (يساري) الذي ينتمي للسلالة  M201
"الانثربولوجيا و الحمض النووي" و "دراسات علمية" لاثبات او نفي حقيقة او أفكار تتعلق بأصول شعوب شمال افريقيا و عدد من بلدان الشرق الأوسط و المناطق المتوسطية، كما تنشر الصفحة عدة دراسات تخص الحمض النووي تقول انها تحصل عليها من مواقع "موثوقة" و "علمية" كنشرها صوة شاشة screenshot لموقع يقول ان اسرة صدام حسين تنحدر من نفس السلالة التي ينحدر منها جوزيف ستالين الزعيم السوفياتي السابق. و قد كانت الصوة ضبابية لا يمكن معرفة حتى اسم الموقع  رفقة بعض الكلمات التي علق بها المشرف على الصفحة دون ان يذكر المصدر فعليا او يضع رابط ذلك المواقع.
[ملاحظة: اضغط على الصور لتكبيرها]
فما هي حقيقة هذه الصفحة ؟ و هل تدافع حقا عن الأمازيغية ؟ و ما دورها في ترويج العنصرية و التمييز ضد السود ؟
في الواقع هذه الصفحة ليست علمية كما يبدوا في البداية و إذا كانت الصفحات العلمية تنشر بحيادية و موضوعية فإن صفحة أصول الشعب المغربي غير حيادية و ليست موضوعية بتاتا، بل أيديولوجية توظف ما تسميه "أبحاث علمية" لتحقيق أغراض غير معلنة منها التمييز ضد السود و تفضيل العرق الأبيض على الأسود و خلق التنافر و الكراهية بين الأمازيغ ذوي البشرة الداكنة و ذوي البشرة البيضاء.
اقرأ ايضا:  ما السبب في تفتح بشرة الأوربيين ؟

ما هي أصول الشعب المغربي حقيقة ؟
العلم الزائف
في المجموعة التابعة لها لا ينفك المشرفين عليها على تفضيل العرق
الابيض على الاسود و لو بمحاولات بئيسة و طرق ملتوية لاثبات ان
البيض اجمل و ارقى.
ان معظم الشعوب الشمال افريقية أمازيغية صراحة و ذلك من خلال دراسات الحمض النووي قامت بها عدة مؤسسات علمية متخصصة حيث تبين ان معظم هذه الشعوب تنتمي لنفس السلالة او نفس الهابلوغلوب E-M81 اما اللغة هنا فليست معيارا للحكم ذلك ان معظم سكان بلدان شمال افريقية لا يتحدثون الأمازيغية و مع ذلك فإنهم امازيغ تم تعريبهم عبر مسلسل طويل من الاستلاب الفكري و الهوياتي، إذن هذه حقيقة علمية سواء تقبلتها ام لا و لا تحتاج لصفحة على الفيسبوك او مدونة لاثبات صحتها، اما صفحة أصول الشعب المغربي فكل ما تقوم به هو تقديم هذه الحقائق بشكل مشوه حيث غرضها ليس الدفاع عن الأمازيغية بل ترويج النظريات العرقية و تعتبر العرق الأبيض افضل الأعراق على الأرض تماما كما كان يهتلر يؤمن ان العرق الآري هو الأفضل و الارقى و الأكثر تحظرا.
اصول الشعب المغربي
في هذا المنشور تحاول الصفحة بدون ذكر مصدر الصورة المرفقة
اثبات ان الانسان ذو البشرة الفاتحة سبق الى افريقيا نفسها حيث في
منشورات اخرى تدافع الصفحة عن اطروحة ان الانسان العاقل homo
sapiens لم يكن اسودا قط بل تطور من الابيض ليصبح اسودا في عدة مناطق
هي صحفة غير متخصصة و القائم / القائمون عليها غير متخصصين في الانتربولوجيا و لا الحمض النووي و لا شهادة جامعية لهم
في المجال، بل شباب هواة بحسابات وهمية لا تضع اسمها الحقيقي و لا يضعون صورهم الحقيقية أسسوا الصفحة لتحقيق اهداف
الأفارقة
هنا تحاول الصفحة ربط افارقة جنوب الصحراء بالقرود لتوحي بذلك انهم
لا يزالون بمرتبة القرود و متخلفون (في الحقيقة كل البشرالحاليين
 يصنفون على القردة العليا مهما كان لون بشرتهم)
أيديولوجية خصوصا أيديولوجيا اليمين المتطرف و النازيون الجدد حيث يؤمنون بتفوق العرق الأبيض و يحاولون تصوير السود و الأفارقة بالخصوص على انهم متوحشون، عديمي الرحمة، ملوثون، متخلفون، تنتشر فيهم الامراض النادرة دون غيرهم، يفتقرون للذكاء، غير متحضرون، أقل مرتبة، لا يستحقون الشفقة، لا ينبغي ان يتمتعوا بنفس الحقوق كالبيض... اما ذوي البشرة البيضاء/ الفاتحة فيعتبرونهم الأعلى مرتبة، الأرقى، الأفضل، الأكثر تحضرا، الأكثر ذكاء و تميزا، يجب ان يتمتعوا بالحقوق و الخدمات الاجتماعية كلها، هم اسياد السود ...
اقرأ ايضا: هل الحرية ركن من أركان اليمين ؟
مصادر الصفحة و علاقتها باليمين المتطرف:
اصول المغاربة الزنوج
هذه الصورة من المدونة التابعة للصفحة حيث لا ذكر لاي مصدر ولا من
اين اخذت صور هذه الجماجم بالاضافة الى محاولات هاو اثبات ان
ايغود ينتمي لعرق معين و في الواقع ايغود هو الجد الاقدم لكل البشرية و 
تتشارك فيه و لا معنى للحديثعن "عرقه"، انه اقدم انسان عاقل ثم 
العثور عليه حتى الان. 

توظف الصفحة مجموعة من المفاهيم و المصطلحات و الكلمات les termes تم اخذها من المواقع العربية الخاصة بالحمض النووي و الانثربولوجيا و تشارك روابط من مواقع المحافظين التي تروج العلم الزائف pseudoscience  ما يجعل هذه الصفحة  نفسها مروجة للعلم الزائف، و تأخذ مقالات من ويكيبيديا و تعدل عليها لتناسب أهدافها العرقية و العنصرية، و لدى الصفحة كذلك مدونة بنفس الاسم تشارك روابطها من حين لآخر و كذلك مجموعة على الفيسبوك بنفس الاسم، كما ان المشرفين عليها هم مشرفين أيضا على صفحة اليمين الليبيرتاري المغربي و مجموعتها الخاصة، ما يجعل علاقتها باليمين المتطرف far right مؤكدة، تستهدف عدد من رواد موقع الفيسبوك الامازيغ لاستمالتهم للفكر اليميني و ادعاءاته بشأن العرق و عدد من القضايا الأخرى، خصوصا الشباب الذين تقع أعمارهم بين 16 و 20 سنة إذ لحظت شخصيا عدد من الامازيغ في الفيسبوك رواد تلك الصفحة يعبرون عن كراهيتهم للسود و يدعون ان الامازيغ السود و ذوي البشرة الداكنة كالطوارق ليسوا امازيغ بل كانوا عبيدا اما الامازيغ "الحقيقيون" فهم ذوي البشرة البيضاء الفاتحة فقط، اليست هذه قمة التمييز و العنصرية ؟ اليست هذه الأفكار ضد القيم النبيلة التي تميز بها الامازيغ عبر التاريخ ؟ اليست هذه الأفكار مهددة لوحدة الأمازيغ و التفرق بينهم على أساس لون البشرة ؟ 
أصول الشعب المغربي
من مدونة الصفحة: تحاول دائما تصوير المغاربة على انهم بيض كالاوربيين
اما السود (خاصة الساكنين في طاطا و زاكورة ..)  فليسوا مغاربة بل فقط
 مهاجرون من جنوب الصحراء
ان ادمين الصفحة لا علاقة له بالأمازيغية و لم يسبق له ان كتب بها ناهيك عن ان يدافع عنها، و اقل ما يقال عنه انه يخدم اجندة غير معلنة بالإضافة الى نشر العنصرية و ترويج العلم الزائف و خلق التوترات بين الأمازيغ و العمل ضد وحدتهم. 
كيف تكشف خداع صفحة أصول الشعب المغربي ؟ 
هذا موجه خصوصا للشباب و المراهقين الذين يدخلون لتلك الصفحة  و ينشرون في مجموعتها، لان الباحثين الحقيقيين في الانتربولوجيا و الهندسة الجينية لن يعيروا اهتماما لتلك الصفحة و لا يعلمون حتى بوجودها و نظرة واحدة منهم للمواضيع التي تنشرها سيعلمون ان صاحب الصفحة/ المدونة/ المجموعة لا علاقة له بالاختصاص كما يظهر من لغته الركيكة العامة بل فقط يكتب عن الموضوع كهاو. كلما نشرت الصفحة منشورا اتبع ما يلي :
  • انتبه لنوعية المنشور ان كان ينشر "دراسة علمية" فطالبه بالمصادر 
  • انتبه للمصادر التي يضعها ان كانت من مواقع علمية موثوقة ام من مواقع اليمين المروجة للعلم الزائف
  • تأكد ان كان ما جاء في المنشور او التدوينة لديه مصادر متعددة حيث يمكنك التأكد 100%
  • تأكد ان كان الموضوع يهدف للتمييز ضد السود باستعمال اخبار كاذبة
  • انتبه للمغالطات المنطقية التي ترتكبها الصفحة بشكل فاضح
  • تأكد من أي اسم عالم او باحث تضعه الصفحة كدليل و اقرأ عنه في ويكيبيديا و مواقع أخرى
  • تفحص المصطلحات و المفاهيم المستعملة ان كانت توظف بشكل غير موضوعي
  • اقرأ عن العلم الزائف و ماهو ؟ 
  • انصحك بالقراة عن المغالطات المنطقية خاصة المغالطة البهلوانية (رجل القش) لان الصفحة توظفها بكثرة
أساليب اخرى تلجأ اليها الصفحة للتحايل و خدمة الدعاية اليمينية :

  1. تستخدم الصفحة كلمات و تعبيرات غير محايدة كوصفها للسود ب"زنوج" و "حرطانيين" و "عزاوة" و لن تجد فيها كلمة "الانسان"
  2. المشرفون على الصفحة يستعملون حسابات وهمية "فوكونط" في المجموعة الخاصة بالصفحة و مجموعات اخرى للترويج و الدعاية، لا يظهرون اسمائهم الحقيقية و لا صورهم و يتهربون من الاجابة اذا سئلوا عن اماكن عيشهم و وظائفهم مثلا.
  3. تستخدم الصور بدون ذكر مصدرها كصور الاشخاص و الجماجم و المبيانات لدعم اغراضها الدعائية و جعل القارئ يبني صورة نمطية مزورة بعيدة عن الحقيقة.
  4. عدم نقل الاخبار و التصريحات العلمية بحيادية حيث تضيف الصفحة بعض "التوابل" ليلائم الخبر/التصريح ادعاءاتها العرقية كأن تغير جزء من الخبر او تنقل نص الخبر فقط و تتعمد عدم الاشارة للنصف الاخر..
  5. تتعمد نقل معطيات تاريخية/انتربولوجية قديمة من المواقع اذا كانت "تؤيد" ادعاءاتها و تتناسى الحديث عن المستجدات و اخر الحقائق العلمية بخصوص تلك المعطيات، خاصة ان كانت ضد المطامح العنصرية للصفحة.
  6. المشرفون على الصفحة ليسوا كثر لكنهم ينشؤون عدة حسابات وهمية غالبا بأسماء و صور مزيفة للإناث لجذب المزيد من المعجبين و "الانصار" و أدجلة عقول المراهقين و ملئها بأفكار اليمين المتطرف العنصرية.
  7. كاتب المقالات و التدوينات على مدونة الصفحة شخص واحد و هو من بدأ الصفحة، كان ينشر في مجموعات قديمة ك"العلمانيون المغاربة" و يعبر عن افكاره المتطرفه كتعصبه "للعرق الابيض" واعتباره المثال الاعلى.
  8. ترفق العنوان احيانا بصورة لا تمت له بصلة كل ذلك لإيصال الرسائل العنصرية ضد السود بطرق غير مباشرة كالقول مثلا "العلماء يكتشفون الاسباب وراء انخفاض مستوى الذكاء عند بعض الاعراق" و ترفقها بصورة لأناس من احدى البلدان الافريقية جنوب الصحراء. 
  9. ادعاء الصفحة انها تكشف حقيقة اصول الشعب المغربي و في الواقع التقدم العلمي قدم لنا كل شيء بهذا الخصوص، و من المؤكد ان معظم الشعب المغربي امازيغي حامل للهبلوغروب E-M81 بل ان معظم سكان بلدان شمال افريقيا ينحدرون من اصول امازيغية. اي انها حقيقة تفرض نفسها لكن الصفحة تركب على هذه الحقيقة للترويج لأفكار اليمين المتطرف و النازيون الجدد داخل النشطاء الامازيغ على الفيسبوك.
  10. ادعاء الصفحة انها تدافع عن الامازيغية، و هي التي لم يسبق لها ان كتبت عن شخصيات امازيغية و لا نشرت بيانات و لا شجعت على الثقافة الامازيغية، بل ان المشرفون عليها لا تربطهم اية علاقة بالنضال و النشاط الامازيغي، هدف الصفحة كما قلنا هو مهاجمة ذوي البشرة السوداء و نشر افكار اليمين داخل التجمعات الفيسبوكية الامازيغية. 

(ملاحظة ستيم اضافة المزيد من التفاصيل فيما بعد)
يمكنك المشاركة برأيك عبر تعليق في الاسفل
مشاركة الموضوع :
قد يعجبك ايضا :

أظف تعليقك بالاسفل
- تمنع الشخصنة في التعليقات
- ممنوع سب و شتم الاشخاص
- في التعليقات يمكنك وضع الصور عبر لصق رابط الصورة لتظهر فيما بعد
- يمكنك في اي وقت مراسلتنا في صفحة اتصل بنا
يمكن اضافة التعابير عبر نسخ كودها : X